شعر ورواية

قصيدة(كيليوباترا…ء) لمحمد بلغازي

محمد بلغازي

أيتها المرأة التي
أمطرتها غزلا
وأهديتها حلمي و شوقي
إذا لم تكوني
غير قادرة على الإشتعال
في عشقي
فالبسي على الأقل
فستان حلمي الشرقي
وإذا عجزت
فاصنعي من بقاياه حبالا
وارفعيها إلى أعلى لشنقي
………………
أيتها المرأة التي
داعبتها شعرا
صنعت منها رواية
إذا لم تكوني مستعدة
بما فيه الكفاية
فاركبي بداية حلمك
واتركي لي النهاية
……………….
تريدينها لي طعنة خنجر
لست أنطونيو
ولن أكون أنا القيصر
أحلامك تجاوزت عيناك
فأضحى الحلم
سما معطر
كليوباتراااااااااء أنت
تحترفين السراب
في هذا الزمن المبعثر
فرشت لك إيوان عرشي
رياحين مسك وعنبر
فآثرت الحلم صمتا
واخترت الصمت حلما مكرر
فارحمي عشقي الذي
لف أحلامه في مأزر
وغادري جنتي غير نادمة
دعي عنك قلبي
فهو منك أكبر .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى