جهوياتمجتمع

موظف بإحدى الجماعات بإقليم الجديدة تحول إلى “بعبع” يتحكم في كل كبيرة وصغيرة؟؟؟

جسر التواصل/ الرباط: الحسين بلهرادي

لا حديث في الأوساط المحلية ومعها الإقليمية وكذلك مجموعة من الموظفين وبعض الأعضاء إلا عن شطط موظف نافذ في جماعة بإقليم الجديدة،هذه الجماعة القريبة من أولاد أفرج، الرجل الحديدي تمادى تحكمه في شؤون التسيير حتى صار كلامه هو الأول والأخير، وذلك خلافا لمقررات المجلس التي يصادق عليها في دورات رسمية عادية واستثنائية…
وقالت مصادر حسنة الاطلاع إن الموظف النافذ يتصرف على هواه ويمرر قرارات تهم تدبير الشأن المحلي دون التشاور مع أعضاء المكتب المسير، أو إشراكهم في كيفية تنزيلها..ولا احد يحرك الساكن..فهو الكل..يفهم في الهندسة والحسابات والإنعاش الوطني والصفقات..وحتى في زمن كورونا فعل ما شاء..؟
ومصادرنا تؤكد أن حاكم مقر “الكونغرس” بهذه الجماعة ، احتكر كل الصلاحيات، وسيطر على كل صغيرة وكبيرة في دواليب التدبير..كل هذا يجري أمام أعين من صوتت عليهم ساكنة الجماعة..والتي تعاني الويلات..مقابل استفادة صاحبنا من مجموعة من الامتيازات..
وأضافت مصادرنا، إن الموظف البعبع يتحكم في أشغال المصالح الجماعية، ويقرر التصرف في أمور الميزانية، و يرسم فيها سياسات على مقاس مزاجه…
احتكار الموظف المذكور كان وراء غليان غير مسبوق مع قرب الانتخابات، حيث وجد العديد من الأعضاء أنفسهم في خندق الإحراج أمام قواعدهم الانتخابية، بسبب ضعف الإنجازات وهزالة المشاريع المحققة في تراب الجماعة…
الموظف “بعبع” الذي اصبح يتحكم في الميزانية ورخص التعمير والتجهيزات والمرافق العمومية والصفقات، سوف يكشف بالأدلة في القريب العاجل..حتى تتحرك وزارة الداخلية لوضع حد لإهدار الزمن التنموي الذي ما فتئ عاهل البلاد الملك محمد السادس، يحث الإدارات العمومية الإسراع بتنزيله للنهوض بأحوال المواطن ومجالات عيشه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى