كون على بال

أمين مال جمعية النور بدوار لحصينات يخرق ظروف الحجر الصحي من أجل جمع استخلاص فواتير الماء

جسر التواصل/ مراسلة:مسعود أنيغي

مازال أعضاء جمعية النور بدوار الحصينات جماعة القواسم قيادة أولاد أفرج يمارسون سلطتهم واختراقهم للقانون .ففي الوقت الذي طالبت فيه وزارة الصحة ووزارة الداخلية وكذلك الحملات التحسيسية التي تقوم بها السلطات المحلية بأولاد أفرج من أجل الوقاية من هذا الفيروس وأمر الساكنة بالتزام بيوتهم حفاظا على سلامتهم وسلامة أبنائهم. استنكر ساكنة المنطقة سلوك أمين المال للجمعية المذكورة أعلاه،والذي تحدى الجميع و خرق الحجر الصحي وقام يوم 27 مارس الحالي بدورات تهديدية لنساء ورجال من أجل إرغامهم على أداء فواتير الماء .في الوقت الذي كان من المفروض عليه التزام البقاء في بيته من أجل سلامته وسلامة الآخرين أو ترك الأمور إلى عقد الجمع العام للجمعية أو تكليف لجنة مؤقتة لتسهر على أمور الجمعية إلى حين عقد الجمع العام .هذا التصرف غير غير سليم لأمين مال الجمعية جعل العديد من السكان يرفضون الأداء في ظل هذه الجائحة التي نسأل الله عن يرفعها عنا .وأن هذا الوقت يجب فيه الالتحام والتآزر بين كل المكونات ووضع يد في يد من أجل التغلب على هذا الوباء الذي تجندت له كل الفعاليات تحت الرعاية الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله من وزارة الداخلية ووزارة الصحة والسلطات المحلية بكل مكوناتها و جمعيات المجتمع المدني و كل هؤلاء مجندون من أجل حماية بلدنا الحبيب. ما قام به هذا العضو وفي هذا الوقت بالذات يعتبر غير معقول وغير مبرر لذلك يجب عليه أن يلزم بيته من أجل حماية نفسه وغيره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى