النقابة المهنية لحماية ودعم الفنان تحمل مسؤولية ما يقع بالمهرجانات للمسؤولين عن مهرجانات الشواطئ

جسر التواصل1 سبتمبر 2023آخر تحديث :
النقابة المهنية لحماية ودعم الفنان تحمل مسؤولية ما يقع بالمهرجانات للمسؤولين عن مهرجانات الشواطئ

جسر التواصل خاص 

��بيان رقم 0023-55�

بوصفنا هيأة نقابية ذات تمثيلية وطنية لجميع المهن الفنية التي يؤطرها قانون الفنان والمهن الفنية 68،16 وكذلك التراث المادي واللامادي.
ومن خلال تتبعنا للأنشطة الفنية والثقافية المنظمة على الصعيد الوطني، وكذلك توصلنا بمجموعة من مقاطع الفيديو المتداولة عبر وسائل التواصل الإجتماعي والتي خلقت ضجة واستنكارا لرواد المواقع والمهرجانات والمجتمع المدني.
فحواه شخص مشارك بمهرجانات الشواطئ بصفة فنان أداء – مغني، ومن خلال تحليلنا وملاحظتنا لأدائه بالمنصة الذي لم يروق الجمهور المغربي والعربي عامة.

إرتأت الأمانة العامة للنقابة المهنية لحماية ودعم الفنان، أن تخرج عن صمتها في هذا البيان الموجه للمسؤولين عن مهرجانات الشواطئ وكذا منظمي المهرجانات الوطنية، لتحملهم مسؤولية ما يقع بالمهرجانات، وأنه يتوجب الضرب بيد من حديد عن كل شخص ساهم أو سيساهم في ميوعة المهن الفنية من خلال الأداء أو المشاركة.
كما نستنكر لماذا لم يتم إشراك مجموعة من الفنانين وخريجي البرامج الفنية التلفزيونية الوطنية والدولية، الذين استنكروا بدورهم سياسة إقصائهم الممنهج والمتكرر الصادر عن بعض المسؤولين بالمنصات بصفة مدير أو وكيل فني.
وبناء عليه نناشد أصحاب القرار بالشركة المنظمة والداعمة لهاته المهرجانات، أن يتخذوا كل التدابير والقرارات الصائبة ويستعينوا بذوي الاختصاص لكي لا يتكرر ما وقع بإحدى المنصات، مع دعوتهم لإشراك وإعطاء تكافؤ الفرص للطاقات الفنية الصاعدة التي برزت بالساحة الفنية في الآونة الأخيرة.
وبه وجب الإعلام.

الاخبار العاجلة