حافلة السلام تحط الرحال بشاطئ الأمم بسلا تخليدا للذكرى 44 لإسترجاع وادي الذهب

جسر التواصل16 أغسطس 2023آخر تحديث :
حافلة السلام تحط الرحال بشاطئ الأمم بسلا تخليدا للذكرى 44 لإسترجاع وادي الذهب

جسر التواصل جلول التويجر 

تكريما للذكرى 44 لإسترجاع إقليم واذي الذهب، التي تخلدها المملكة المغربية كل سنة من 14 غشت وهو الإقليم الذي شهد تطورا ملحوظا ومذهلا على جميع المستويات منذ سنة 1979 من حيث الإستثمارات بالمليارات، وهمت هذه الإنجازات البنى التحتية التي شكلت برنامجا شاملا وتطورا ملموسا بقيادة جلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، نظم السيد علام ميسوري حافلة السلام تكريما لهذه اللحظة التاريخية حيث إنطلقت من فرنسا وبالضبط من مدينتي بيربينيون ومارسيليا لتصل إلى المغرب بمدن تيزنيت ومراكش ولتتوقف في شاطئ الأمم بسلا باحدى المقاهي .

وقدمت حافلة السلام برئاسة السيد علام ميسوري حفلا موسيقيا بمشاركة 14 موسيقيا تتحدث عن  الحرية والولاء والعدل، بحضور بعض رجال السلطة المحلية، والهدف هو دعم المؤسسات الخيرية، والأطفال الذين يعانون من المرض.

وقال السيد علام ميسوري في تصريح للصحافة بهذه المناسبة الغالية:” قمنا بهذه المبادرة حافلة السلام إحتفالا بالذكرى 44 لإسترجاع إقليم واذي الذهب الذي عرف تطورا ملحوظا على عهد جلالة الملك محمد السادس نصره الله وشكل إزدهارا في القارة الإفريقية  

كما أن إهتمام جلالة الملك محمد السادس نصره الله بهذا الإقليم وبكل الأقاليم المغربية هو دفعة تجعل المناطق المغربية أكثر جاذبية وأيضا إفتتاح قرابة ثلاثين دولة قنصلياتها بالجنوب يؤكد الإعتراف الأكيد والذي لا رجعة فيه بمغربية الصحراء، لذلك قمنا بحافلة السلام التي عرفت حضور شخصيات أجنبية أعجبت بكل المكتسبات التي عرفتها بلادنا في كل المجالات”.

 

الاخبار العاجلة