كون على بال

الجديدة/أولاد أفرج…أب وابنه يعترضان سبيل مواطنا ويعتديان عليه بآلة حادة و يسلبان منه مبلغا ماليا

جسر التواصل/ أولاد أفرج:مراسلة خاصة

 

في الوقت الذي يسعى فيه أمير المؤمنين وشعبه إلى تضافر الجهود والتضامن والانسجام مع مجال التدابير الوقائية الاستعجالية من أجل الحد من تفشي جائحة فيروس “كورونا”. نجد من هم يتجاهلون ويستهترون بكل شيء، فالعقلية البرغماتية طغت على “أمخاخ” بعض نواحي ساكنة منطقة أولاد أفرج. إذ في الوقت الذي أنساق فيه جميع المغاربة وراء إعلان السلطات على حالة الطوارئ، والتي استحسنها الشعب المغربي وانخرط فيها واتخذها فرض وضرورة ومسؤولية في الوقت الراهن، إلا أن بعض الخارجين عن القانون بدوار الربابزة التابع لمركز الدرك الملكي بأولاد أفرج والتابع ترابيا لجماعة أولاد أفرج، تحدوا كلما تقوم به الدولة واستغلوا حالة الطوارئ ليقوم الأب والابن باعتراض سبيل مواطن والاعتداء عليه جسديا،مما أدى إلى إصابته على مستوى الرأس بجروح بليغة كما توضح الصورة، ولولا الألطاف الإلهية لكان في عداد الأموات لولا تدخل بعض المواطنين الذين كانوا في عودتهم إلى منازلهم. وللإشارة فإن هؤلاء المعتدين الخارجين عن القانون حسب تصريحات من كانوا شاهدين على واقعة الاعتداء أنها ليست المرة الاولى،التي يقومون بها بالاعتداء على المواطنين،حيث يستغلون كما يدعون أنهم أصحاب الأمراض العقلية، لهذا وجب على المسؤولين اتخاذ الإجراءات اللازمة من اجل حماية الساكنة من خطر هؤلاء الذين زرعوا الرعب وسط محيطهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى