مهرجان مكناس للدراما التلفزية يحتفي براوية وصلاح الدين بنموسى في دورته الثانية عشرة

جسر التواصل18 مايو 2023آخر تحديث :
مهرجان مكناس للدراما التلفزية يحتفي براوية وصلاح الدين بنموسى في دورته الثانية عشرة

جسر التواصل مكناس 

تحت الرعاية السامية لجلالة الملك محمد السادس تنعقد الدورة الثانية عشرة من مهرجان مكناس للدراما التلفزية هذه السنة في الفترة من 26 الى 30 ماي 2023 في حلة جديدة، حيث ستُعطى مساحة أكبر للمشاركات الوطنية من كل القنوات المغربية المنتجة للأعمال الدرامية.
المهرجان تنظمه جمعية العرض الحر، في إطار استراتيجيتها وأهدافها الرامية إلى تحديث وتطوير العمل الدرامي التلفزي، وإذكاء روح التنافسية بين الإبداعات الدرامية الوطنية والدولية، وذلك بشراكة مع وزارة الشباب والثقافة والتواصل، ومجلس جهة فاس ـ مكناس، وجماعة مكناس، وبتعاون مع الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة المغربية والقناة الثانية.
عروض الأعمال الدرامية المشاركة في المهرجان سيحتضنها المركز الثقافي محمد المنوني وساحة لاكورا لأول مرة، سعيا إلى الانفتاح على الفضاءات الخارجية بالمدينة.


     وفي إطار ثقافة الاعتراف التي دأب عليها المهرجان، ستشهد هذه الدورة تكريم شخصيتين فنيتين مرموقتين على الصعيد الوطني، بصمتا الدراما المغربية والدولية بإبداعات راسخة في ذاكرة الجمهور المغربي، هما الفنانة راوية والفنان صلاح الدين بنموسى، وذلك احتفاء بما يجسدانه من قيم إبداعية راقية، ونظرا لما يحظيان به من تقدير وإعجاب على الساحة المغربية والعربية في حقل المسرح والتلفزيون والسينما، واعتزازا بوفائهما لمهنة التشخيص، بكل ما تنطوي عليه من قيم إنسانية سامية، وما تعكسه من ممارسات إبداعية نبيلة.
    كما سيكتسي هذا الحدث الفني حلة جديدة سواء من حيث الإقبال الجماهيري عبر وسائل التواصل الاجتماعي، حيث سيتم نقل مراسيم حفلي الافتتاح والاختتام عبر صفحة المهرجان على الفيسبوك festival meknes)
، de la fiction tv)
  أو من حيث تنوع الأعمال الفنية الدرامية المشاركة،     حيث ستعرف هذه الدورة مشاركة 9 أفلام تلفزية و8 مسلسلات من إنتاج القنوات الوطنية الأولى، الثانية، الحسانية والأمازيغية التي سيتم الاحتفاء بإنتاجاتها المميزة هذه السنة، وكلها أعمال درامية جديدة تعالج مختلف القضايا الاجتماعية الراهنة.
وسيتم عرض هذه الإنتاجات الفنية الوطنية على جمهور العاصمة الإسماعيلية وضيوف المهرجان وكذا من خلال المنصة الرقمية الخاصة بالمهرجان، بالإضافة إلى تنظيم لقاءات مع أطقم المسلسلات المشاركة التي حققت نسبة مشاهدة عالية.
وقد ارتأت إدارة المهرجان كما الدورات السابقة أن تكون هناك لجنتان لتقييم الأعمال الدرامية المغربية الجديدة، لجنة الأفلام التلفزية ويرأسها المخرج اسماعيل فروخي، وتضم في عضويتها كل من الكاتبة والمخرجة صونيا التراب والناقد الفني فريد الزاهي،  ولجنة المسلسلات، يرأسها الكاتب والشاعر  صلاح الوديع، وتضم في عضويتها الفنانة فاطمة تيحيحيت والمخرجة  فاطمة بوبكدي.
كما ستنعقد ندوة تحت عنوان “قانون الفنان، حقوق المؤلف والحقوق المجاورة” بتعاون مع المكتب المغربي لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة،
بمشاركة الدكتورة رشيدة أحفوظ، ومسؤولين عن الإنتاج من القناتين الأولى والثانية.
    بالإضافة إلى بعدها الثقافي والفني وانفتاحها  على مختلف التجارب الدولية الرائدة، تهدف هذه التظاهرة الوطنية والدولية المتفردة إلى خلق رواج اقتصادي واجتماعي وسياحي من شأنه أن يساهم في تنمية المدينة. 

الاخبار العاجلة