شعر ورواية

قصيدة(من يؤمن بالحب لا يحترق) لابراهيم الفلكي

كتب ابراهيم الفلكي

قلت لنفسي
يا انا
ما عاد في الجسد قلب يشحذ
كالعصافير تنقر على زجاج النوافذ
تبحث عن وطن
كالشهيد دونما موت
يبحث عن كفن
ما عاد في القلب نبض
يشعل ثورة العشق
كأسير حب ثمل
استبيح دمه
لم يستسلم …لم يعتذر و لم يهاجر
ما ذنبي يا انا
اذا صدئت السيوف
إلا لساني
يحرضني
ابق هكذا
فكلما اقتربت
حروفك من شفتي
تلغي ما بقي من شروط الحب
كغيمة تسللت في اول الفجر
ربما يا انا
حين لمت نفسي
قالت لي اصبر وانتظر
ساعتك اتية
من غير ما حاجة لقراءة الكف و الفنجان
فحروف اسمك
و خطوط اليد
رائحة امراة تحبها
تشتعل نيرانها
فتاتي بردا وسلاما
من يؤمن بالحب لا يحترق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى