كون على بال

البـــروج : في زمن الحجر الصحي المسؤول الأول عن المدينة خارج التغطية

جسر التواصل/ مراسلة:رشيد بنكــــــرارة

 

في الوقت الذي شرعت فيه السلطات المحلية في العديد من المدن بالمملكة في وضع مجموعة من الآليات التنظيمية لتضييق الخناق على خارقي حظر التجول الصحي، خاصة بالأحياء الشعبية، إلى جانب تفعيل إجراءات جديدة للولوج إلى المرافق المالية و الشبابيك المصرفية ووكالات الآداء بمختلف المدن، تزامنا مع توزيع المساعدات على المأجورين والفقراء والمعوزين العاملين في القطاع غير المهيكل ، لازال السكان بمدينة البروج بإقليم سطات يتساءلون عن الدور الذي يقوم به المسؤول الأول عن المدينة في الوقت الذي لازالت بعض مصالحه تقوم بدور التحسيس في غياب الصرامة وعدم خروجه من مكتبه لتطبيق القانون كباقي رجال السلطة الذين صنعوا الحدث وأبانوا عن درجة عالية من المسؤولية في التعاطي مع هذه الجائحة ، فمتى تتدخل السلطات الإقليمية لتذكير هذا المسؤول بالمهام المنوطة به للخروج من حالة التهاون و التراخي و إيفاد تعزيزات لفرض حظر التجول وتعزيز التواجد بالمرافق المالية و المصرفية ووكالات الآداء بالمدينة و خاصة في هذا الظرف الحساس ؟.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى