إقليم الجديدة: لجنة تمنع سكان دوار الخريطات من السقي من نهر أم الربيع وتستثني أهل النفوذ؟

جسر التواصل14 فبراير 2023آخر تحديث :
إقليم الجديدة: لجنة تمنع سكان دوار الخريطات من السقي من نهر أم الربيع وتستثني أهل النفوذ؟

جسر التواصل/ الرباط
علمت”جسر التواصل” من مصادر جد مطلعة ان لجنة بقيادة قائد خميس متوح باقليم الجديدة رفقة بعض الأشخاص واعوان السلطة المحلية زارت مؤخرا دوار الخريطات التابعة لجماعة بولعوان بغية الوقوف على ما يجري بواد أم الربيع بهذه المنطقة بالذات،حيث تتم عملية السقي بطرق عشوائية حيث لاصوت يعلو فوق صوت محركات المضخات التي تعمل بغاز البوتان بجنبات الوادي، والتي تقوم بسحب المياه عبر أنابيب ضخمة يتم من خلالها نقل ماء النهر إلى الضيعات المجاورة.

الغريب في المعادلة انه تم منع العديد من الأشخاص من هذه العملية في حين بقي”اهل الحظ” والذين لهم نفوذ على خطتهم..مما جعل الذين يتعرضوا إلى التوقيف يطرحون اكثر من سؤال حول منعهم وترك جيرانهم يوصلون رحلة السقي.
و من المعلوم ان مياه نهر أم الربيع تتعرض للسرقة، بكميات كبيرة.والذي سبق لوزير التجهيز والماء نزار بركة ان تكلم عنه في غرفة المستشارين.
الضعيات التي تتواجد قرب نهر أم الربيع تعرف انتشار المئات من المضخات تقوم بسحب المياه وملء الخزانات.
تشتغل غالبيتها بالغاز الطبيعي المدعم، لتقوم على مدار اليوم بتنشيف نهر أم الربيع الذي أصبح في وضعية مخالفة عن الوضعية التي كان عليها في عهد سابق.
السؤال المطروح وحديث الساعة بالخريطات والدواوير المجاورة لماذا هذا التمييز؟
 

الاخبار العاجلة