الرياضة

حمدالله وجوميز.. منافسة من اجل الفوز بلقب الهداف

جسر التواصل/ الرباط: عن الرياضية السعودية

ينقسم الشارع الرياضي في العاصمة السعودية الرياض من قطبيها بين الفرنسي بافيتيمبي جوميز مهاجم الهلال والمغربي عبدالرزاق حمدالله هداف فريق النصر، في أيهما الأفضل، حيث يعدان لدى الجماهير، والأجهزة الفنية، والإدارية، في الفريقين على حد سواء سلاح الحسم عند كل موعد كروي ليس ذلك وحسب، بل إن المنافسة الشرسة بين الثنائي «رقمياً» في الكرة السعودية، أنتجت أهدافاً تخطت حاجز الـ100 هدف في غضون عام ونصف، وبطولات هنا وهناك، حيث ساهم حمدالله في فوز النصر بلقبي الدوري وكأس السوبر، وكسر الرقم التاريخي لأعلى رقم تهديفي في بطولة دوري واحدة، حيث اعتلى قمة ترتيب الهدافين في الموسم الماضي بـ35 هدفاً في حين نجح جوميز في لعب دور أساسي في تتويج الهلال ببطولة دوري أبطال آسيا، حيث نال لقب الهداف خلال نسخة 2019 التي كسبها الأزرق بـ10 أهداف، إضافة إلى تتويجه بأفضل لاعب في البطولة اللاعبان ضرب بقوة منذ موسمهما الأول، وأوجدا لهما مكانة في قلوب الأنصار، بتوهجهما الدائم، ومنح فريقيهما وجماهيرهما أفضل مشهد ينتظرونه، سواء كانوا في المدرجات، أو خلف الشاشات ويظل التنافس حاضراً بين المهاجمين خلال الموسم الحالي على لقب هداف بطولة دوري محمد بن سلمان للمحترفين، حيث يتصدر حمدالله الترتيب بـ18 هدفاً بينها 5 أهداف من ركلات جزاء، كما تشير الإحصائيات إلى قيامه بـ47 تسديدة على المرمى، ويطارده جوميز بـ14 هدفاً منها 3 جزائيات، فيما صوب 29 مرة على المرمى، بعد مرور 22 جولة وعلى بعد 8 جولات من نهاية المسابقة، قبل توقفها بسبب الاجراءات الإحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا ولعب حمدالله مع الأصفر 19 مباراة من أصل 22 بدقائق بلغت 1691، إذ غاب في 3 مباريات آخرها أمام الفيصلي، بقرار إداري، بينما كان أساسياً في جميع المباريات، ولم يجلس على الدكة، بينما تم استبداله في مباراة وحيدة أما الفرنسي، فظهر مع الأزرق عبر 21 مباراة بمجموع دقائق يصل إلى 1447، وبدأ أساسياً في 17 مباراة، كما زج به المدرب بديلاً في 4 مواجهات، وتم استبداله 8 مرات وبالإضافة إلى إجادته اللعب في منطقة الـ18 أمام مرمى الخصوم فإن حمدالله يجيد اللعب من الأطراف وصناعة الفرص لزملائه، حيث تشير إحصائيات دوري المحترفين إلى تنفيذه 37 فرصة للتسجيل، وصناعته 3 أهداف ويتميز المغربي في دوري لمحترفين وفقاً لذات الإحصائيات في عدد مرات المراوغة والتخلص من الخصوم، بـ 35 مرواوغة مقابل 7 لجوميز، كما أن للمغربي 289 تمريرة ناجحة ، في مقابل 185 تمريرة للفرنسي، الذي يتفوق في دقة التمرير وفي الكرات القصيرة داخل مناطق الخصم وخلال المباريات التي خاضاها في دوري المحترفين للموسم الحالي أشهر الحكام 4 بطاقات صفراء في وجه حمدالله مقابل واحدة نالها جوميز يذكر أن المهاجم المغربي، نجح الموسم الماضي في اعتلاء صدارة هدافي الترتيب بـ35 هدفاً، مقابل 21 لجوميز الذي حل في المرتبة الثانية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى