فن وثقافة

جلالة الملك يعزي أفراد أسرة الراحل مارسيل بوطبول

ياسين التطواني جسر التواصل


بعث جلالة الملك محمد السادس نصره الله راعي الفن والفنانين ببرقية تعزية ومواساة إلى أفراد أسرة الراحل الفنان مارسيل بوطبول، الذي توفي صباح أمس الأربعاء على الساعة العاشرة والنصف صباحا بمستشفى ” بيشا ” الباريسي، جراء إصابته بفيروس كورونا المستجد..
وبهذه المناسبة الأليمة، أعرب الملك لكافة أهل وذوي المرحوم مارسيل بوطبول ولسائر أفراد الطائفة اليهودية المغربية، ولأسرته الفنية الكبيرة، عن أحر تعازي جلالته وأصدق مواساته، “في رحيل فنان رائد موهوب أثرى الخزانة الفنية الوطنية بإبداعاته الغنائية المتميزة المستلهمة من التراث اليهودي المغربي الأصيل”.
ومما جاء في برقية الملك “وإذ نشاطركم مشاعركم في هذا المصاب الأليم، مستحضرين بكل تقدير، ما كان يتحلى به الراحل من غيرة وطنية صادقة، وتعلق متين بالعرش العلوي المجيد، لنسأل الله تعالى أن يجزيه الجزاء الحسن على ما أسدى لوطنه من جليل الخدمات وأن يلهمكم جميل الصبر والسلوان”.


ولد الفنان مرسيل بوطبول بمدينة فاس سنة 1945 تابع دراسته بها, لكنه شغفه بالموسيقى جعله يتبع خطى والده الفنان الراحل ” جاكوب بوطبول ” وأخيه الفنان الكبير ” حييم بوطبول “.


بعد وفاة والده إنتقل الفنان مرسيل بوطبول مع أخيه حييم إلى مدينة الدارالبيضاء ثم إلى مدينة طنجة ويشتغلان مدة طويلة هناك, ليقرر حييم بعدها الإنتقال والإستقرار بمدينة باريس, أما مرسيل اختار الإستقرار بمدينة طنجة ويأسس مع زوجته ” ستيلا ” أحد أشهر المطاعم بالمدينة ويطلق إسمه عليها ” مرسيلو “.
سبق للفنان مرسيل بوطبول رحمه الله أن شارك في تجربة سينمائية مع المخرج ” جيروم أوليفر كوهين ” في فيلم يحكي قصته, وله عشرات التساجيل الموسيقية كعازف مع والده أو اخيه حييم بوطبول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى