شعر ورواية

قصيدة(بعدد ذرات الرمال) للشاعر محمد كمل

محمد كمل El Divino
القنيطرة Mohammed Kamel
18/09/2019

بعدد
ذرات الرمال
في
الأرض والسماء
يصرخ
مؤذنا
حبك في
شراييني
لم يعد يهمني
أن تحبيني
فحبي وولعتي
تكفيني
فتريثي
ودعي شريط
ذكرياتنا
يغذي
هذا القلب
الذي
ارهقه السير إليك
من دون نساء الدنيا
في
طريق ملتني
ومللتها
وخفق نورها بعيدا عني
فصار خطوي يسبق نبضي
والعدم يحفزني على الإستمرار
وهجرك
وحده
شرع ذراعيه
محتضنا
معانقا
ليسعد بخنقي
كم هو جميل بعدك
والموت
حين تعشقه
لكن
حين يحضر ويعزم على الرحيل معك
تكون
قد
نسيت
العشق
والمعشوق
ودروب التيه الذي الفتك
ويسلب منك شعرة الحياة
ويتبخر خفقان قلبك
لتسافر
في عوالم
تتعبك روتينيتها
ورتابة الدوران
لتشق
السماء
وتغرق في جليد
وتشتهي
إبتسامتك المومياء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى