الأغنية

تطوان تكرم وتختار ابنها الفنان الرائد المبدع عبد الواحد التطواني رجل السنة 2019 – 2020

جسر التواصل تطوان

 

احتضن فضاء المركز الثقافي يتطوان حفلا فنيا وثقافيا باذخا بمناسبة اختيار الفنان الرائد المبدع عبد الواحد التطواني رجل السنة 2019 – 2020 ..اجواء يفوح منها عبير الإعتراف بقامة فنية سامقة في المدينة التي شهدت ولادته وطفولته …في معقل البدايات الأولى ولحظات النشأة والتكوين ..وقد حج لفضاء الحفل عدد من محبي الفن الأصيل بالحمامة البيضاء مدينة الفن والتراث الأندلسي الأثيل ..

افتتح اللقاء الذي نظمه النادي الثقافي عبد القادر الشمشام و مؤسسة امغارة الرباحي بتقديم عرض الشاعرة مريم كردودي للمسار الحافل للفنان الرائد عبد الواحد التطواني الذي يمتاز بالتنوع والثراء حيث راكم كما هائلا من الأبداعات الغنائية التي أغنت خزانة الأغنية المغربية منذ أوائل الستينات من القرن الماضي ..حيث تعامل مع كبار الملحنين انطلاقا من الموسيقار عبد القادر الراشدي مرورا بمحمد بن عبدالسلام وانتهاء بالصادقي مكوار وغيرهم كثير..بالإضافة إلى إسناده لألحانه لعدد من الأصوات كالمطربات أمال عبد القادر وسعاد محمد ورشيدة طلال ونادية أيوب وفاطمة مقدادي وحياة الإدريسي ونزهة الشعباوي والمطرب البشير عبدو ومحمد علي ….كما شارك في عديد من المهرجانات وتم تكريمه في شتى المناسبات عرفانا بعطاءاته..

وفي سياق التكريم الذي أقيم يوم الجمعة 28 فبراير 2020 بتطوان …تناول الكلمة عدد من الفنانين منهم عاشق العود الملحن والفنان والباحث محمد الأشراقي الذي وضع الحاضرين في سياق معرفته بهذا الطود الفني الشامخ حيث ساهمت إقامتهما بمدينة سلا على التواصل الذي كان مثمرا جدا خصوصا على مستوى إغناء التجربة الفنية للأستاذ محمد الأشراقي ..مؤكدا على أن الفنان التطواني فنان لا يبخل على أحد بالنصح والتوجيه ..وبيته مفتوح لكل الفنانين لأنه يمتاز بسعة الصدر والقلب الكبير في مجال تطبعه المنافسة الشرسة …وفي الأخير تمنى الأشراقي لأستاذه عبد الواحد التطواني الصحة والعافية ليواصل مشروعه الفني ويتابع إغناءه للساحة الفنية بكل ماهو أصيل وجميل …وبعد ذلك تناولت الكلمة المطربة زينب ياسر لتنثر عبير المحبة والعرفان بالفنان عبد الواحد التطواني منوهة بهذه المبادرة وشاكرة الأديبة الشاعرة العزيزة الشمشام صاحبة النادي الثقافي عبد القادر الشمشام وأضافت الفنانة زينب ياسر أن مثل هذا الإحتفاء يزيد من إذكاء همم الفنان ..ثم تناول الكلمة الشاعر سعيد يفلح العمراني رئيس النادي الثقافي عبد القادر الشمشام الذي نظم قصيدة رائعة في حق المحتفى به وليبين في كلمته دواعي إقامة هذا الحفل وهو تكريم فنانا يستحق وقفة احترام نظرا لمساره الحافل فكان حريا أن يتم اختياره كرجل السنة 2019-2020 ثم تم تسليم درع التكريم للمحتفى به من طرف صاحبة النادي الثقافي عبد القادر الشمشام الشاعرة العزيزة الشمشام ..وبتأثر بالغ تناول الكلمة الفنان عبد الواحد التطواني ليترجم إحساسه بسعادة عارمة وهو يكرم بمدينة تطوان التي يكن لها كل الحب والتقدير وتعيش في وجدانه رغم اشتغاله بعيدا عنها فهي مدينة تسكنه تعشقه ويعشقها .كما شكر الجهات المنظمة للحفل خصوصا الأديبة الشاعرة العزيزة الشمشام منوها بدورها الكبير في إغناء المشهد الفني بالمدينة كما شكر الفنانة السوبرانو سميرة القادري التي لا تذخر جهدا لإنجاح كل التظاهرات الثقافية التي تشهدها الحمامة البيضاء كمهرجان العود الذي صار له صيت عالمي وتكريمه من طرف هذا المهرجان في أحد دوراته والذي منحه شحنة كبيرة لمواصلة مسيرته الإبداعية ولم يخل الحفل من لحظات فنية كانت من توقيع الفنان محمد الأشراقي حيث أعاد الجمهور لفترات الفن الجميل فقام بأداء مقاطع من أغنيتين كان قد لحنهما الموسيقار عبد القادر الراشدي وهما ” ظلمتيني” و ” اللي فات مايعود”..كما أهدى للحضور معزوفة جديدة ألفها اخيرا تحت عنوان “رقصة الألوان ” كهدية لأستاذه المكرم عبد الواحد التطواني كما سبحت أيقونة الطرب الأصيل و ذات الصوت الطروب الفنانة زينب ياسر برائعة أم كلثوم “جنة نعيم ” من كلمات احمد رامي والحان داوود حسني ورائعة “حلم” وهي من كلمات بيرم التونسي والحان زكريا احمد, حيث صدحت بصوتها الشجي مما جعل جمهور الحمامة البيضاء يطالبها بالإعادة والمزيد …كما كانت أيقونة الطرب المغربي الفنانة زينب ياسر سعيدة بمرافقة الرائد عبد الواحد التطواني لها على العود ..واختتم العرس الفني على هذه الانغام ولحظات الشدو الجميلة مع جمهور من الفنانين والموسيقيين والفنانين التشكيليين. (ألبوم صور)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى