شعر ورواية

قصة قصيرة( أكثر من اللزوم -تطوع-) للشاعر محمد كمل

محمد كمل Mohammed Kamel

القنيطرة Ķénitra Maroc

02/03/2020

إهداء: لعائشة البحرية إبنة عمي.

سرق النهر بقرة مستوردة هولندية والسماء تستمر في إمطار
الدنيا والماء كاد يصل إلى منتصف طول الأشجار وصاحب البقرة بلا حول ولا قوة يتأمل عظمة الخالق في إمتاع الارض
بأمطار بعد جفاف دام أربع سنوات ودموع صاحب البقرة
تكاد تضيف أمواجا ألى ضفاف نهر أم ربيع وأمام هذا الطوفان تطوع ثلاتة شبان شداد لإنقاذ البقرة وفعلا فقد نجحوا في مسعاهم وأخرجوها من النهر وهي مترددة بين ترديد الشهادة او تزغرذ للحياة بعد الإنقاذ فقاموا التلاثة بذبحها
ووزعوها فيما بينهم وعندما هرول الى مدشرهم صاحب البقرة فهم أبناء الدوار فقد عزموه على وليمة مواساة
له عله ينسى أنه كانت له يوما بقرة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى