حصري وانفراد: سلطات أولاد أفرج تشن الحرب على البناء العشوائي الذي بزغ خلال فترة الانتخابات

جسر التواصل14 سبتمبر 2021آخر تحديث :
حصري وانفراد: سلطات أولاد أفرج تشن الحرب على البناء العشوائي الذي بزغ خلال فترة الانتخابات

جسر التواصل/ أولاد أفرج/ خاص
شنت السلطات المحلية بأولاد أفرج بإقليم الجديدة، مساء الثلاثاء، حملة محاربة البناء العشوائي حيث قامت بهدم مجموعة من البنايات العشوائية بجوار السوق الأسبوعي،والتي تم بنائها خلال فترة الانتخابات،حيث استغل البعض انشغال السلطة المحلية مع الانتخابات،وقاموا بالبناء الليلي،ولكن السلطة كانت لهم بالمرصاد.

وأشرف قائد أولاد أفرج ،على عملية هدم المنازل العشوائية بحضور عناصر القوات المساعدة،ورجال الدرك ومجموعة من أعوان السلطة،والذين تجاوز عددهم 20 عونا.
وحسب مصادرنا أنه تم هدم مجموعة من البنايات عبر “الطركاس” التي خصصت لهذا الغرض..ورغم العراقيل من طرف أهلها إلا أن عناصر السلطة كانت جادة وقامت بواجبها.

الاخبار العاجلة