دوليا

بريطانيا تطلق خطة لحماية الصحافيين

جسر التواصل/ الرباط: وكالات
بهدف حماية الصحافيين، أقدمت الحكومة البريطانية على طرح أول خطة عمل، بدعم من الشرطة وقادة النقابات، لتجنّب سوء المعاملة والمضايقة التي يتعرض اليها الطاقم الإعلامي. وزارة «الثقافة الرقمية، والإعلام والرياضة» البريطانية، كشفت أنّ المراسلين تحدثوا عن معاناتهم من سوء المعاملة والهجمات التي يتعرضون لها مثل الضرب والتهديد بالسكاكين والاعتقال القسري والاغتصاب والتهديد بالقتل. وتشمل الإلتزامات الواردة في خطة العمل تدريب ضباط الشرطة والصحافيين، في وقت أكدت فيه أجهزة النيابة العامة في المملكة المتحدة، التزامها اتباع نهج صارم في التعامل مع الجرائم ضد المراسلين.

وكانت دراسة استقصائية لأعضاء «الاتحاد الوطني للصحافيين» في بريطانيا، نشرت في (نوفمبر) الماضي، خلصت الى اعتبار أن أكثر من نصف المشاركين قد تعرضوا للإساءة عبر الإنترنت، وأن ما يقرب من ربعهم تعرضوا للاعتداء الجسدي. وفي إطار خطة العمل، التزم فايسبوك وتويتر الاستجابة الفورية للشكاوى المتعلقة بتهديدات سلامة الصحافيين عبر الإنترنت، وفق وزارة الإعلام. بدوره، أعرب رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون عن دعمه للخطة، لافتاً الى «أن حرية التعبير وحرية الصحافة هما في صميم ديمقراطيتنا، ويجب أن يكون الصحافيون قادرين على القيام بعملهم من دون أن يتعرضوا للتهديد». وتابع: «لا يمكن أن تستمر الهجمات والإساءات الجبانة الموجهة ضد المراسلين لمجرد قيامهم بعملهم». وختم بالقول: خطة العمل هذه هي مجرد بداية لعملنا لحماية أولئك الذين يبقون الجمهور على اطلاع، والدفاع عن أولئك الذين يحاسبون الحكومة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى