جهوياتمجتمع

المحكمة الإدارية بمراكش تصدر قرارا يقضي بعزل رئيس جماعة مزم صنهاجة

جسر التواصل/ مراكش
أصدرت المحكمة الإدارية بمراكش الاربعاء، قرارا يقضي بعزل (ع/ د) من رئاسة وعضوية الجماعة الترابية مزم صنهاجة مع ما يترتب عن ذلك قانونا وشمول الحكم بالنفاذ المعجل.وجاء قرار المحكمة الإدارية بعدما قررت وزارة الداخلية تبليغ رئيس جماعة لمزم بواسطة عون قضائي، قرارا ينص على توقيفه عن مزاولة مهامه، واحالة الامر طبقا للقانون المنظم للجماعات الترابية بالمغرب الى المحكمة الادارية بجهة مراكش للبث في القرار المتخذ داخل الاجال المنصوص عليها.وجاء القرار المتخذ في حق الرئيس المذكور بعد زيارة لجنة مسؤولة من المفتشية العامة لوزارة الداخلية، اثر تسجيل مجموعة من الاختلالات والخروقات المتعلقة بالتسيير.

وكانت سلطات وزارة الداخلية قد راسلت الرئيس للادلاء بتوضيحات كتابية حول الافعال المنسوبة اليه داخل اجل، والتي سبق لاعضاء مستشارين بالجماعة ان قاموا بتوجيه شكايات في شانها الى وزارة الداخلية، والى والي جهة مراكش اسفي وعامل اقليم قلعة االسراغنة. وهو ماسمح للسلطات باتخاذ القرار المذكور بعد التأكد والتحري والبحث في مجموع المواضيع التي توصلت بها، والتي قامت على اثرها بزيارة ميدانية الى مقر الجماعة للوقوف على مختلف المشاكل والاختلالات المنسوبة الى الرئيس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى