شعر ورواية

لوحة مسرحية ( للاطفال) ( خاتمة )

للشاعر حفيظ الامراني

الراوي
كانوكفارقريش
بيتوللصادق الامين الغدر
غرروشبانهم باموال ماتتقدر..
لكن الحق حفظومن شرهم.
واعمى ليهم الابصار.
وكانت الهجرة النبوية
ساروت..
لنشرالدعوة فى الفيافي
والربوع.
والعنكبوت والحمامة ف الغار.
معجزات ومعجزات..
مايعلم بسرهاغيرالباري.
وكان الفرج من عندالله
فظلام الجهل فجوة.
وشعت انوارالدعوة..
وجات الخلايق تبايع.
وتنهل من النورالساطع.
وتروى.
المجموعة
« طلع البدرعلينا
مرحباياخيرداع.
وجب الشكرعلينا
مادعالله داع.
ايهاالمبعوث فينا
جئت بالامرالمطاع
جئت شرفت المدينة
مرحباياخيرداع.»

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى