الإذاعة والتلفزيون

الإعلامي حميد النقراشي ولمسة وفاء لروح الراحلين مصطفى التسولي وعبد المجيد الموذن في “ليالي الأنس”

جسر التواصل: ياسين التطواني

خصص برنامج ” ليالي الأنس” لية أمس الخميس حلقة خاصة عن الفنانين الراحلين الكبيرين مصطفى التسولي وعبد المجيد الموذن, الذين وافتهم المنية يوم 17 يناير 2020 وهي لمسة وفاء لروح الراحلين الكبيرين, حيث كان الحديث عن مناقب وقيمة الراحلين, كل المتدخلين كان حديثهم عن الجحود الذي يعيشه الفنان المغربي في حياته ووفاته, كما وجه الفنان المغربي الكبير عبد الواحد التطواني نداء إلى المنتخبين وعمدة مدينة طنجة أن يتم الإسراع في تسمية أحد الأقسام الذي درس فيها الراحل مصطفى التسولي, ولمدة خمسين سنة باسمه, وفاء لما قدمه لمدينة طنجة والمغرب, وأن يقام لراحلين حفل تكريمي يليق بالرجلين على هامش الذكرى الأربعينية لوفاتهم وأضاف التطواني : ” السيد الوالي مهيدية تلاقيت به على هامش مهرجان مواسم خالدة خلال حفل تكريمي ولمست فيه الحب للشأن الثقافي والفني وخص الناس والجمعيات ، تحرك باركة من السلبية والجحود “.
وكان من بين المتدخلين الفنان والمايسترو وعازف الكمان الكبير الأستاذ رشيد التسولي, الذي تكلم عن الراحل وكيف تم الإستغناء عنه من المعهد المتواجد بمدينة طنجة بجرة قلم, وكيف اشتغل في المعهد وخرج منه بدون تقاعد ولا تغطية صحية, بعد عطاء وصل إلى خمسين سنة وكون أجيالا في الميدان الموسيقي, كما تحدث عن بدايته الفنية وكيف احب الفن منذ طفولته بترديد الأناشيد الوطنية بالمدرسة كما في منظمة الكشفية الحسنية، وانتقاله إلى مرحلة الإحتراف بالجوق الجهوي لمدينة طنجة براسة الراحل عبد القادر الراشدي وتكلم أيضا عن التكريم الذي خصصته له جمعية عود الرمل, من المتدخلين أيضا عازف العود الكبير والباحث الفنان محمد الأشراقي فقد قال : ” فقدت مدينة طنجة عنصرين أساسيين في المشهد الموسيقي بمدينة طنجة ..ساهما في إغناء المجال عزفا وتلحينا وتكوينا للأجيال اللاحقة …فمصطفى التسولي كان أول من علمني أبجديات التعامل مع الة الحكماء بطريقته في التلقين..التي كانت كلها تحفيز وتشجيع …وسرعان مع حثنا على العزف الجماعي فكنت مع ابن أخيه المايسترو رشيد التسولي واخرين نكون مجموعة موسيقية شابة تابعة للمعهد بتأطيره ودعمه رحمه الله.
أما عبد المجيد المودن المعروف ب مجيدو الدزيري فكان من الأولين الذين أسسوا النواة الأولى للأندية الموسيقية بعروس البوغاز .. فأسس جمعية أبناء البوغاز وكانت كمكمل للمعهد الموسيقي تلقن الشباب أصول الأغنية العربية
وفي الختام قدم الصحافي خالد الرابطي ملخص لكل المتدخلين, لتنتهى الحلقة من برنامج ” ليالي الانس ” الذي يظل أحد البرامج الأساسية والمهمة التي تساهم في الميدان الثقافي والفني المغربي من الإذاعة الجهوية لمدينة طنجة, البرنامج من إعداد وتقديم الأستاذ الكبير والإعلامي القدير الأستاذ حميد النقراشي ومن إخراج الأستاذ محمد أعنيبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى