جهوياتمجتمع

حادثة سير مميتة بجماعة سيدي غانم بإقليم شيشاوة

جسر التواصل/ شيشاوة

توفى شاب ثلاثيني قبل وصوله إلى مستعجلات المركز الإستشفائي محمد السادس بشيشاوة، إثر تعرضه لحادثة سير مميتة بتراب جماعة سيدي غانم، ليلة الجمعة 27 نونبر.
ووقعت الحادثة بالطريق الجهوية 212 الرابطة بين مراكش وامنتانوت، وتحديدا على مستوى مركز جماعة سيدي غانم، إثر اصطدام دراجة نارية كان يسوقها الضحية القاطن بدوار إرجدالن التابع لجماعة ادويران، مع سيارة من نوع “بيكوب” كانت متجهة صوب مدينة امنتانوت.
الضحية البالغ من العمر 33 سنة، جرى نقله بواسطة سيارة الإسعاف التابعة للمركز الصحي بإمنتانوت، إلى المستشفى الإقليمي، إلا أنه فارق الحياة متأثرا بنزيف على مستوى الرأس، ليتم وضع جثته بالمستودع البلدي بميدنة شيشاوة الى حين استكمال الإجراءات المتعلقة بعملية الدفن.
وفور علمها بوقوع الحادثة، هرعت عناصر الدرك الملكي للمركز الترابي بإمنتانوت إلى عين المكان للوقوف على ملابسات النازلة وتحديد المسؤوليات القانونية، حيث جرى تحرير معاينة ومحضر بشأن الحادثة، قبل وضع سائق السيارة المتحدر من منطقة هوارة رهن الحراسة النظرية، بأمر من النيابة العامة المختصة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى