تشكيلشعر ورواية

” حقائب الأنين” حروف من رحيق الأنين قد تصبح شعرا بحسب عيونكم للأستاذ محمد كمل

 

محمد كمل القنيطرة

إهداء إلى : ” حسن العلوي ” و ” الزاكي مصطفى ” و جورج قسيس ” و” محمد الخطابي” و ” عبد السلام شفيرة” و ” محمد الطالبي” و ” خديجة البوزيدي” و” إبراهيم السايس” و ” السعدي محمد ” و ” محمد قنديل ابعاير” و ” عبد الكريم ليطو”.

كل حقائب الحزن
ضاقت بمحتوياتها
إمتلأت عن آخرها
و
نفذ صبرها
مقبرة جسدي
تتداعى
اعشابها تكاثفت
لم تعد تصلح طريقا
فضللت كل سبلي
في مقبرتي
يتناولني
الأسى ليسلمني للأنين
وكل أحلامي
أحلامي كلها
تولد بتجاعيد
وشقوقها ضيقة
لاتسمح لنمو الأقحوان
وعند سهوها
تتعالى اشواك تفوق شجرة الأرز
وتتوالد تلك الأحلام الميتة
وأغرق
في البحث عن مرسى لمآسي
فلا أجد
إلا مقابر تعانق مقابر
و احلام منتهية الصلاحية
والزمن هرب عقاريه
وترك العقارب تفترسني
في زمن عدم لازمان فيه
فقط تلتهمني النار الملعلعة
على نار هادئة
حتى تجف أحلامي
والحروف
كل الحروف ارهبها
أعذبها
لتصير طيعة
لكنها
تبحث عن مكان ظلاله وافرة
في مقبرة رأسي
فتعتقل أناملي والأمل
ليكبر الخوف
لدي عندما تريد أن أكتب
وعندما تهرب مني الكتابة
لكن جلدي محارب أسطوري
وقلبي البطل
جزيرة الأمل الأخيرة
من جزئيات ما فضل من فزاعة جسدي
المقبرة المتجددة
وقلبي الصامد العارف يجري
ويجري ويلف حول نفسه
كعاصفة يافعة ضلت الهدف
إلى مرساها وغايتها
مابال هذا القلب
يرقص ” الطانغو الأخير”
بدم فاتر تجمد أدهشته كوابيس تنهيداتي
لم تعد لقلبي القدرة على الدوران
وإنا في محيط الطين والندم
وحيرتي والقدر الذي لايأتي اعزل
يسخرني لكل اغراضه و يتبخر..
مابال ذكراك تنسج لي خيوط ياس لاتنتهي
مابال الأمل ولى والحظ أصابه
طاعون النسيان؟؟؟
مابال صورك….
كل صورك صارت تماثيل حجرية
فقدت القدرة على العشق والتنفس
والبكاء
سقط الإنسان من صورك
صورك التي كانت مشاريع قصائد
صارت كوردة اللوتس تطفو على الماء
ساحرة لكنها محنطة في الزجاج
اثقلتها احزان الأرض والسماء
وغرقت في عربات السحاب
التي ملت من ترميم أحلامي.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى