المسرح

المسرحيون غاضبون من الوزير عبايبة …..

 

طارق الرعد من وجدة لجسر التواصل

 

انتفاضة غضب يشنها الفنانون المسرحيون وقياديو النقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية بعد بعد البيان التوضيحي الذي اصدره وزير الثقافة والشباب والرياضة والناطق الرسمي باسم الحكومة كرد على تصريحات النقيب الدكتور مسعود بوحسين ،التي اشار فيها عدم دعم الوزارة للفرق المسرحية المشاركة في المهرجان العربي للمسرح بالاردن .فقد عمت في الوسط الفني موجة عارمة من الغضب والاستنكار لهذا البيان الذي اعتبروه مسا بكرامة الفنان وهضما لحقوقه المشروعة التي ناضل من اجلها ما يزيد عن ربع قرن ،واعلنوا تضامنهم المطلق مع رئيسهم والناطق الرسمي لهيأتهم .كما اعتبروها سابقة من نوعها لم يشهد لها مثيل في الحكومات السابقة ،ومنافية تماما للتوجيهات السامية في هذا الشأن .حيث أن الفنان يحظى برعاية سامية من صاحب الجلالة ملك البلاد الذي يأبى الا أن يكرمه في مختلف المحافل ،في حين الوزارة الوصية تحاول تبخيس ابداعه وتعتبر الدعم الذي يأخذه ريعا ،ضاربة بذلك في مصداقية الفرق المسرحية التي استفادت من الدعم والذي حصلت عليه بطرق مشروعة وباستحقاق ،في حين الريع الحقيقي هو تلك المبالغ الطائلة التي استفادت منها بعض الجهات تحت الطاولة والتي لم يذكرها البيان على حد تعبير الغاضبين .
فالوزير لما استهدفت نقيب النقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية ،ابان عن النية المبيتة كما عبروا عن ذلك للمساس بمسارنا النضالي .هذه النقابة العتيدة التي عاشت محطات نضالية على الصعيد الوطني ،و النقابة التي كان لها الفضل في خلق تعاضدية الفنان والتي يستفيد منها حاليا الفنانون .
وأضافت الفنانة كريمة بنميمون رئيسة الفرع الاقليمي وجدة للنقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية ،أن المساس بقيادي النقابة في شخص رئيسها ،خط أحمر ،واعلنت عن التضامن اللا مشروط مع النقيب الدكتور مسعود بوحسين باعتباره الناطق الرسمي والممثل القانوني للنقابة الأكثر تمثيلية .
وختمت الفنانة كريمة بنميمون تصريحها ” نحن مطالبون أكثر من أي وقت مضى بالاتحاد والوقوف في وجه كل من سولت له نفسه المس بكرامة الفنان والحط من قيمته ،فهي معركة حتى النصر ..ونستمر …”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى