الأغنية

فنان الشعب يونس البولماني يعودبالجديد للساحة الغنائية بعد ان حطمت اغنيته الاولى “حتى لقيت لي تبغيني ” الرقم القياسي في المتابعة .

 

بقلم : محمد نجيب

لم تكن اغنية “حتى لقيت لي تبغيني “التي اعطت الشهرة والانتشار للفنان والنجم يونس البولماني فلتة من الفلتات او ضربة حظ في زمن تضاءلت فيه الحظوظ ، انما كانت الانطلاقة الاولى لولادة نجم قادم من وسط الشعب ليعبر عن امكانياته في الغناء والالحان والكلمات والعزف ، ليستحق بكل جدارة لقب فنان الشعب .كان الفنان يونس البولماني بمجموعته الانيقة معروف في منطقة ارفود والنواحي المجاورة فقط ، ولم يكن يتوقع يوما ان تخترق اغنيته “حتى لقيت لي تبغيني “مواقع التواصل الاجتماعي لتصل الى اكبر عدد من المتابعين داخل الوطن وخارجه ، ليخرج الابداع الرائع الى العلن ويعلن عن ولادة فنان كبير بمواصفات عالية وتقنيات متميزة وصوت مبهر والحان راقية يدخل القلوب ويتوج على عرش الاغنية كفنان اصيل جاءليعطي نفسا جديدا للاغنية المغربية .

منذ بداياته رسم له في مساره الفني طريقا شاقة وطويلة عنوانها الابداع في ابهى تجلياته والتألق في نوع موسيقي جديد اختار الفنان يونس البولماني ان يتطرق فيه الى القضايا الاجتماعية والانسانية محاولا ملامسة نبض الشعب ، فتعلقت الجماهير بفنه وانتاجاته وابداعاته وشارك بنجاح في ملتقيات وسهرات ومهرجانات وطنية ودولية تركت صدى طيبا وتجاوبا لا نظير له في الوسط الفني، فتهافتت عليه وسائل الاعلام المسموعة والمرئية والمكتوبة والالكترونية داخل الوطن وخارجه في محاولة لتعريف جمهوره الواسع بهذا الفنان الشاب الموهوب والذي سطع نجمه في عالم الاغنية . وفيما ينكب حاليا على انتاج اغنية وطنية ستكون اغنية الموسم والتي بدأ يشتغل عليها منذ سنتين مفضلا ان لا يطرحها قبل ان يستكمل لمساته الاخيرة و الدقيقة والفنية العالية والتي ستعطي نفسا مغايرا ورائعا للاغنية الوطنية ينكب في الان ذاته على انتاج قطعتين غنائيتين فيها تطوير وتجديد وايقاعات فاتنة واداء مبهر ، لعلنا نجدهما في اغنيتي “خارجة من الحمام ” و لا تمشي وتخليني ” وهما قطعتين غنائيتين حققتا نسبا عالية من المشاهدة في اليوتوب لما تضمنتاه من كلمات راقية والحان مبتكرة واداء انيق .
فلنترقب جميعا هذا الفنان النجم يونس البولماني الذي تبهرنا الحانه ويجذبنا صوته ولنترقب اغنيته الوطنية التي ستصبح على كل لسان ولنواصل دعمنا لهذا الشاب الذي جاء ليتربع على عرش الاغنية والذي تنبع اغانيه من الشعب لتصل الى الشعب ليستحق لقب فنان الشعب …

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى