استئنافية فاس تؤجل النظر في ملف البرلماني ورئيس السابق لجماعة مولاي يعقوب

جسر التواصل6 مارس 2024آخر تحديث :
استئنافية فاس تؤجل النظر في ملف البرلماني ورئيس السابق لجماعة مولاي يعقوب

جسر التواصل/ فاس

أجلت محكمة الاستئناف بفاس، النطق بالحكم في قضية البرلماني السابق ورئيس جماعة مولاي يعقوب سابقا، إلى غاية 12 مارس الجاري، بعد إجراء سبع جلسات.

وكانت التهم المنسوبة إلى المتهم ، ومن معه، تتمثل في الارتشاء وتبديد أموال عمومية والتلاعب بملف الأعوان العرضيين والتزوير في محررات رسمية، حسب صك الاتهام.

كما عرفت الجلسة الأخيرة الإستماع إلى عدة أطراف كما تم إستدعاء عدة شهود حول الوقائع و الملفات التي يتابع على خلفيتها الرئيس و من معه,كما تم الإستماع إلى تصريحاتهم من هيأة المحكمة.

وكان الوكيل العام بمحكمة فاس قد قرر وضع البرلماني رهن الاعتقال الاحتياطي بسجن بوركايز، ومتابعة 6 آخرين بينهم مهندسين وتقنيين بالجماعة في حالة سراح مؤقت، بتهم تتعلق بالفساد المالي والإداري بجماعة مولاي يعقوب.

الاخبار العاجلة