مدرب تنزانيا: المنتخب المغربي كثيراً ما يجامل والمباراة ستكون صعبة لكنها لن تكون مستحيلة

جسر التواصل15 يناير 2024آخر تحديث :
مدرب تنزانيا: المنتخب المغربي كثيراً ما يجامل والمباراة ستكون صعبة لكنها لن تكون مستحيلة

جسر التواصل/ الرباط
قال الجزائري عادل عمروش مدرب منتخب تنزانيا، إن مهمة فريقه أمام المغرب، الأربعاء المقبل، في الجولة الأولى من دور المجموعات بكأس أمم إفريقيا 2023، ستكون في غاية الصعوبة لكنها لن تكون مستحيلة، زاعما   أن المنتخب المغربي كثيراً ما يجامل، ويتم تعيين حكام مبارياته برغبة من الاتحاد المغربي لكرة القدم.
وأضاف عادل عمروش في تصريحات لقناة الهداف: صحيح أن المنتخب المغربي الأقوى على الورق، ولكن للملعب كلام آخر، وكرة القدم لا تخلو من المفاجآت، وأنا كمدرب مهمتي أن أوظف كل ما أملكه لقيادة فريقي لتحقيق الفوز.

وتابع: نوعية اللاعبين في مثل هذا النوع من المباريات هي من تصنع الفارق، صحيح أن المدرب يضع فلسفته، ويحاول تحفيز لاعبيه، ولكن فوق أرضية الميدان اللاعبون من يحددون النتيجة.
وأضاف: خسارة مباراتنا أمام المغرب في تصفيات كأس العالم لن تؤثر علينا، خاصة وأن الجميع يعرف ما حدث لنا، فنحن طلبنا خوض اللقاء في الظهيرة، ولكننا لعبنا في ساعة متأخرة، وحتى الحكام يتم تعيينهم بحسب رغبة الاتحاد المغربي.
وأردف: نحن لن نكون لقمة سائغة للمنتخب المغربي، فنحن وصلنا إلى البطولة بدون أي مجاملة أو مساعدة أطراف أخرى، صحيح أننا لسنا مع المنتخبات الكبيرة، ولكننا نعمل ما في وسعنا لنصل إلى المستوى المطلوب.
وفي رده على سؤال حول هوية المنتخب الذي يرشحه للفوز بالبطولة، قال عمروش: المنتخب الجزائري يمتلك الحظ الأوفر، إلى جانب كوت ديفوار.

الاخبار العاجلة